متابعة/ كنوز ميديا- كشف وزير السياحة والاثار لواء سميسم وزارة السياحة والاثار عن حاجة الوزارة الى مبلغ مئة مليار دينار لتطوير وتأهيل المدن الاثرية المنتشرة في عموم البلاد.

وقال سميسم” ان مدن اور والوركاء وبابل مرت الاف السنين على انشائها وتحتاج الى عمليات ترميم وصيانة للمحافظة عليها من العوامل الجوية التي قد تؤثر في معالمها التاريخية”.وبين ان الوزارة تنتظر اقرار الموازنة العامة لغرض المباشرة بتنفيذ خططها الستراتيجية  لتحسين الواقع السياحي في البلاد لاسيما ان السياحة الاثرية والدينية اصبحت تشكل مورداً اقتصاديا مهما الى جانب النفط.

من جهته، اكد مدير دائرة العلاقة والاعلام في الوزارة قاسم طاهر السوداني الوصول الى المراحل النهائية لاعادة تأهيل المتحف الوطني، مبينا ان مراحل التأهيل جرت على وفق تصاميم حديثة تعتمد على ارث الحضارات القديمة التي يملكها البلد مع تخصيص مواقع لقطع التذاكر وبيع المقتنيات الجبسية وكافتيريا وانشاء رواق لمدخل متحف الطفل المجاور للمتحف.  ss

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here