متابعة / كنوز ميديا –
أعلنت بريطانيا انها سترسل مجموعة من جنودها الى العراق لتوسيع مهمة التدريب للقوات العراقية في اطار حملتها لمكافحة تنظيم داعش.
وقال وزير الدفاع البريطاني مايكل فالون اليوم الخميس “سنرسل نحو 200 جندي إضافي إلى العراق لتدريب قواته ومساعدتها في حربها ضد داعش”.
وبين “من خلال دعم قوات التحالف، استطاعت القوات العراقية دفع داعش واستعادة الأراضي، وتم تحرير الفلوجة الآن بعد أن عانت على يد داعش منذ بداية عام 2014”.
وأضاف فالون “أنه مع استمرار القوات العراقية استعادة الأراضي والبدء في العملية الكبرى لتحرير الموصل؛ فمن المهم مواصلة قوات التحالف تقديم الدعم للسماح لهم بتحقيق تقدم إضافي”.
وأكد أن “بريطانيا ستقدم لقوات البيشمركة ذخيرة بقيمة 1.4 مليون إسترليني.
وذكرت وزارة الدفاع البريطانية في بيان اليوم، أن “القوة الإضافية وفريق المهندسين سترفع من إجمالي القوات البريطانية في العراق إلى 1100 جندي”.
وترسل بريطانيا 50 خبيرا إلى قاعدة الاسد الجوية في محافظة الانبار بهدف تدريب القوات العراقية على مواجهة العبوات الناسفة ومهارات المشاة وتقديم الإسعافات الأولية، بينما سيساعد 90 جنديا على حراسة القاعدة الجوية.
كما يقوم 30 جنديا بريطانياً بإنشاء مقرا يهدف إلى المساعدة في تنفيذ المهمة، حيث سيتم نشر فريق المهندسين لمدة ستة أشهر لوضع البنية الأساسية للمشروع، كما تحصل العراق على أسلحة ثقيلة وذخيرة لبنادق القنص تصل قيمتها إلى 1.4 مليون استرليني لمحاربة داعش.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here