كنوز ميديا / بغداد – أعلن النائب عن محافظة البصرة جواد البزوني، بان ائتلاف البصرة اولاً سيتخذ إجراءات وتحالفات أخرى غير الشراكة مع ائتلاف دولة القانون في تشكيل الادارة المحلية للبصرة في حال اصر ائتلاف دولة القانون على إعادة تشكيل الحكومة المحلية.

وقال البزوني في تصريح ان “ائتلاف البصرة أولا لديه اتفاقات مع دولة القانون في تشكيل الحكومة المحلية، وليست له مشكلة بتشكيل حكومة واسعة ومشاركة كل الاطراف فيها”.

واضاف ” اننا سنتخذ اجراءات وطرق وتحالفات اخرى في حال تم الاصرار على تشكيل حكومة أغلبية في البصرة”.

هذا، وقد طالب ائتلاف البصرة أولا المتكون (18) عضوا من التيار الصدري والمجلس الاعلى ومتحدون والاقليات والبصرة المستقل وحزب الدعوة تنظيم الداخل، يوم أمس الاول الكتل السياسية الفائزة بعضوية مجلس محافظة البصرة، إعلان موقفها، وخلال 48 ساعة، من الشراكة السياسية لتشكيل حكومة أغلبية.

وكان ائتلاف دولة القانون في البصرة، الذي يضم (17) عضوا من حزب الدعوة الاسلامي وحزب الفضيلة ومستقلون ومنظمة بدر قد رفض دعوة ائتلاف البصرة اولاً في اعلان موقفه من حكومة الشراكة في غضون 48 ساعة.

وقد صوت، مجلس البصرة، خلال جلسته الاولى التي عقدها (12) حزيران الماضي بحضور 28 عضوا من أصل 35 على اختيار ماجد النصراوي عن كتلة المواطن محافظا جديدا، فيما تم اختيار خلف عبد الصمد عن ائتلاف دولة القانون رئيسا لمجلس المحافظة، إضافة الى اختيار النائب الأول للمحافظ لعضو كتلة الأحرار محمد طاهر نجم واختيار عضو حزب الفضيلة الإسلامي ضرغام عارف نائبا ثانيا للمحافظ.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here