كنوز ميديا / بغداد – كشف القيادي في ائتلاف دولة القانون ياسين مجيد، أن بعض الكتل السياسية طالبت من الولايات المتحدة الاميركية تسليح العشائر، منتقدا مطالبة ائتلاف متحدون بالحوار مع المجاميع الارهابية وداعش.

وقال مجيد في مؤتمر صحفي عقده بمجلس النواب إن “البعض طالب الولايات المتحدة بتسليح العشائر ولا ندري كيف يتم توزيع طائرات اباتشي تعاقد عليها العراق مع الولايات المتحدة على العشائر ام لوزارة الدفاع؟”، مضيفا أنه “اذا حصل هذا شي فسنعطي باقي الاسلحة الى اقليم كردستان والمحافظات الجنوبية وغيرها ونلغي وزارة الدفاع لانها ستكون بلا فائدة”.

واشار الى أن “المطالبة بالحوار مع المجاميع الارهابية وداعش من قبل اعضاء متحدون هو امر غريب ولا نعرف ماهي الالية او الاسلوب الذي يتم من خلاله التفاهم والتعامل مع مجموعات مسلحة لاتؤمن بالعملية السياسية او الحوار واسلوبها الوحيد في التعامل هو القتل والذبح والتفجير”، مضيفا أن “تنظيم داعش هو تنظيم ارهابي دولي وقد تعاملت معه قبل ايام تركيا بالقوة حين ضربت قواتها الجوية لمجاميع التنظيم في حلب، وهو نفس الحال للقوات الأمريكية التي تطارد فلول الارهاب في كل مكان لكن حين يتحول الامر الى العراق فالجيمع يطالب بالحوار والتفاوض مع تلك المجاميع في اسلوب مستغرب ولا نعرف كيف نتعامل معه”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here