كنوز ميديا

أكد القيادي في المجلس الأعلى الدكتور عادل عبد المهدي اليوم الخميس ان” دعوة الطعن في شرعية حكومة البصرة المحلية المقدمة من قبل رئيس كتلة القانون ستعرقل الأمور ولن تنفع اي طرف في المحافظة.

وقال عبد المهدي في تصريح  أطلعت عليه كنوز ميديا  ان هذه المشاكل موجودة في جميع المحافظات واذا ما فتحت في البصرة فسيتم ايضا فتحها في باقي المحافظات العراقية وستسبب تعطيل بناء البلد”.

واشار عبد المهدي الى ان” الحكومة الاتحادية تعاني من مشاكل دستورية وقانونية بهذا الاتجاه فهي اما ان تسير بطريقة صحيحة بمعيار واحد او تكيل بمكاييل متعددة ويصبح القرار الذي بيد السلطة هو الذي يعكس القانون وليس القانون هو الذي يحكم السلطة”.

واضاف ان” الانتخابات التي جرت متكاملة وصحيحة واثارة مثل هذه الامور يربك عمل المحافظات ولا تخدم المواطن وان هذا المسعى لا مجال لإنجاحه لوجود أغلبية في مجلس المحافظة باتجاه ائتلاف البصرة أولا “

وفي سياقا متصل, بما يتعلق بالبيان الذي اصدره ائتلاف (البصرة أولا) يوم امس قال عبد المهدي ” ان كتلة المواطن كتلة منّظمة مع ائتلاف البصرة اولا تتشاور وتتخذ الموقف بما تراه ينصب بمصلحة محافظة البصرة وهذا الامر يعتبر دفاعاً عن القانون وعن الموقف الدستوري الصحيح”

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here