كنوز ميديا / بغداد – نفى نجم الدين عمر كريم محافظ كركوك والمخول بالتصريح عن صحة رئيس الجمهورية جلال الطالباني الانباء عن وفاة الاخير في احدى مستشفيات العاصمة الالمانية برلين.

وقال كريم في تصريح اليوم انه “لا صحة لانباء وفاة الرئيس طالباني”مؤكداً ان “هذه الانباء عارية عن الصحة”.

ودعا كريم، وهو بروفيسور في الجملة العصبية، وسائل الاعلام الى توخي الدقة في نقل المعلومة، واخذها من مصادرها الرسمية والمخولة بهذا الجانب”.

وكانت مواقع اخبارية اعلامية عربية  قد قالت اليوم الخميس ان “رئيس الجمهورية جلال الطالباني قد توفي في احدى المستشفيات الالمانية التي يعالج فيها أثر تعرضه لجلطة دماغية قبل أكثر من عام”.

وأفادت الانباء ان “معلومات تشير الى انه تم نقل جثمان الطالباني الى اقليم كردستان بطريقة سرية للغاية، بأمر من رئيس الاقليم مسعود البارزاني، ولن يتم الافصاح عن وفاته الا بعد إجراء الانتخابات البرلمانية المقبلة في شهر نيسان المقبل”.

وكان الطالباني قد اصيب بجلطة دماغية في 17 من شهر كانون الاول الماضي 2012 وتم ادخاله في مستشفى مدينة الطب ببغداد وزاره وفد طبي الماني للوقوف على حالته وقرر نقله بعد ثلاثة ايام الى العاصمة الالمانية برلين لغرض العلاج.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here