بغداد / كنوز ميديا –

اكد النائب عن كتلة المواطن حسن خلاطي ان وزيري النفط والنقل، عادل عبد المهدي وباقر الزبيدي ، رفضا طلب رئيس الوزراء حيدر العبادي العودة الى منصبيهما وحضور اجتماعات مجلس الوزراء .
وقال خلاطي في تصريح صحفي تابعته ” الاتجاه برس ” ان “وزير النفط عادل عبد المهدي ووزير النقل باقر الزبيدي قدما استقالتيهما مكتوبتين الى رئيس الوزراء ،وعلقا حضورهما اجتماعات مجلس الوزراء منذ ثلاثة اشهر”.
واضاف :” ان العبادي دعا الوزيرين الى العودة لممارسة عملهما وحضور اجتماعات مجلس الوزراء ،الا انهما رفضا العودة “.
واشار الى :” ان وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان هو الاخر قدم استقالته ، لكنه يؤدي عمله الوزاري لعدم الاخلال بالنصاب الحكومي ولتكليفه مؤقتا من قبل العبادي بتسيير شؤون وزارة النقل ،على ان يستمر ذلك الحضور لحين اداء المرشحين الجدد اليمين الدستورية امام البرلمان “.
وكان رئيس المجلس الاعلى الاسلامي عمار الحكيم، اعلن اواخر شباط الماضي عن ارساله استقالات وزراء كتلة المواطن الى رئيس الحكومة حيدر العبادي ، وهم عادل عبد المهدي وباقر الزبيدي وعبد الحسين عبطان .

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here