كنوز ميديا – متابعة
أوفد رئيس الجمهورية فؤاد معصوم، اليوم الثلاثاء، مبعوثين أثنين، للاطلاع على عمليات تحرير مدينة الفلوجة” مشددا في الوقت نفسه” على وحدة العراقيين للانتصار على الارهاب.
وذكر بيان رئاسي ان معصوم أوفد “مبعوثين الى قواطع عمليات الفلوجة وهم كل من مستشار الشؤون الأمنية شيروان الوائلي والمستشار العسكري الفريق جلال محمد امين اليوم الثلاثاء وأطلعا مع القادة الميدانيين في قواطع عمليات الفلوجة, على سير العمليات العسكرية والانتصارات المشجعة التي تحققت على يد القوات العراقية بكافة صنوفها”.
وحيا معصوم بحسب البيان “قواتنا البطلة ضباطا وآمرين ومقاتلين شجعان على الانتصارات الكبيرة التي جرى تحقيقها على طريق تحرير الفلوجة والمدن العراقية الاخرى”.
وعبَر رئيس الجمهورية عن “تقديره وأعتزازه بالبطولات التي سطرها مقاتلونا في اثناء هذه المعارك, مثنيا ايضا على حسن الاجراءات والتعامل المسؤول في حماية واستقبال العائلات الهاربة من جحيم داعش,” مؤكداً على ان “الانتصارات التي تحققت في هذا الاطار هي مما يعزز الوحدة الوطنية ويساعد في تحقيق تحرير كل شبر من الاراضي العراقية من دنس المجرمين الدواعش”.
من جانبهم عبروا القادة الميدانيين في مسرح عمليات الفلوجة عن شكرهم رئيس الجمهورية على اهتمامه ومتابعته المستمرة للعمليات العسكرية الجارية في الفلوجة من اجل تحرير هذه المدينة العزيزة والمناطق الاخرى تحت سيطرة عصابات داعش الارهابية.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here