كنوز ميديا
بدأ الاقتحام فجراً بخدعة عسكرية ، فبعد التحشيد في المحور الشرقي، انطلق الهجوم من المحور الجنوبي “النعيمية” بمفاجأة صادمة للدواعش.
انتهاء تحرير الصقلاوية ورفع العلم على مركز الشرطة.. وتحرير “النعيمية” واقتحام “حي الشهداء” جنوبي الفلوجة بمفاجأة مذهلة، والمعارك تدور الآن في “حي نزال”.
قوات المحور الشمالي سيطرت على ضفاف نهر الفرات وقطعت آخر منافذ الهروب المحتملة..
كما بدأت عمليات اجتياح بطولية من محور “المزرعة” اكتسحت سواتر الدواعش وأخذت بالتوغل نحو قلب الفلوجة.
أما محور شمال وشمال شرق الفلوجة فقد مني فيها الدواعش بهزيمة ساحقة وتم تحرير “البو مطيري” و”العريمية”، التي فرّوا منها مخلفين جثث قتلاهم تملأ الأرض..
أسلوب جديد لداعش بحقن جرحاها بمادة “كلوريد البوتاسيوم” القاتلة كي لايقعوا أسرى ويكشفوا أسرارهم وانفاقهم ومراكزهم، بعد عجزها عن إخلائهم.
داعش في حالة صدمـة وانهيــار أمام التكتيكات العسكرية الجديدة، والملاحم البطولية التي يسطرها أبطالنا المقاتلين… علماً أن خسائر قواتنــا قليلــة جـداً.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here