بابل / كنوز ميديا – 
اعلنت مديرية زراعة محافظة بابل، الثلاثاء، ان وزارة التجارة اتخذت ضوابط مشددة حول تسويق محصول الحنطة لهذا العام 2016، مبينة ان من بين الضوابط الغاء نسبة السماح لكمية التسويق مما يسبب مشكلة كبيرة مع المزارعين.

وقال مدير الزراعة علاء كبة في تصريح ان “وزارة التجارة اتخذت ضوابط مشددة لتسويق محصول الحنطة في مخازنها بينها الغاء نسبة السماح لكمية التسويق لمحصول الحنطة بتلك المخازن، بعد ان كانت نسبة سماح بالأعوام السابقة تبلغ 20% من الكمية المسوقة”.
واضاف كبة ان “المزارع حين يحمل محصوله في الشاحنات لغرض تسويقه في مخازن وزارة التجارة ليس لديه ميزان خاص لقياس الكمية المسوقة بالضبط ولهذا حصلت عند التسويق مشاكل بسبب وجود كمية التسويق اعلى من الكمية المقررة في اغلب الاحيان”، مشيرا الى ان “الكمية الزائدة لاتحتسبها وزارة التجارة وهناك صعوبة بنقلها الى خارج المخازن”.

وتابع كبة ان “هنالك مخاطبات مع وزارة التجارة من قبل محافظ بابل لحل هذه المشكلة، لكننا لم نحصل على نتيجة لحد الان”، لافتا الى ان “المزارعين يصطدمون باهم فقرة من الضوابط الجديدة”.

وكانت مديرية زراعة محافظة بابل اعلنت في 28 نيسان 2016، عن بدء عملية تسويق محصول الحنطة الى سايلوات المحافظة، وفيما حددت خمسة منافذ تسويقية للاستلام، أكدت أن خطة الموسم الحالي تقلصت بنسبة 30% عن العام الماضي بسبب تحديد حصة المياه.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here