بغداد / كنوز ميديا –

نفى رئيس ائتلاف الوطنية اياد علاوي انه قام بزيارة السفارة الامريكية في بغداد “للاستعانة بها لغرض الحصول على منصب رئيس الوزراء”.
وذكر بيان لمكتبه تلقت (كنوز ميديا) نسخة منه، ان “بعض وسائل الأعلام المغرضة والممولة من أجهزة أستخبارية معروفة نشرت خبراً ملفقاً وعاريا عن الصحة عن ذهاب علاوي الى السفارة الأمريكية للحصول على منصب رئاسة الوزراء”.
وأضاف، ان “هذا الخبر الرخيص والمدسوس عارٍ عن الصحة تماما، حيث أن علاوي لم يدخل أية سفارة عدا السفارة البريطانية في دعوة عشاء عند تواجد وزير الخارجية البريطاني في بغداد قبل أسابيع، وبمعية عدد من القيادات العراقية”.
وتابع البيان ان علاوي “لم يستجد اي منصب من قبل، وأنما اُنتخب رئيساً للوزارة الأولى بأجماع مجلس الحكم بالكامل ولم يشترك بأية حكومة منذ ذلك الحين، وان مبادئه وثوابته وأخلاقه السياسية هي في الاعتماد على الإرادة الوطنية العراقية دون غيرها”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here