بغداد / كنوز ميديا

حصلت وكالة كنوز ميديا، على رسالة وجهها رئيس ائتلاف الوطنية اياد علاوي الى رئيس الجمهورية فؤاد معصوم بشأن اجتماع الرئاسات الثلاث، وفيما بين علاوي ان الاجتماع كان مخيب للامال، اشار الى انه انصب على محاولة “اضعاف” التظاهرات والاعتصامات و”لا توجد نية للاصلاح الحقيقي”.

وقال علاوي في رسالته لمعصوم ان “اجتماع (الرئاسات الثلاث) مخيبا للامال”، مبينا “اقترحت عليكم عقد مثل هذا الاجتماع، واستغربت من محاولة ترك الامور الجوهرية كمناقسة ازمة العملية السياسية وتراجع الاصلاحات”.
واضاف علاوي ان “اهتمام المجتمعين انصب على محاولة اضعاف فكرة التظاهرات والاعتصامات تحت ذريعة الربط بين المعتصمين والمتظاهرين السلميين من جهة وبين المندسين الذين انتهكوا حرمة مجلس النواب واعتدوا على بعض النواب من جهة اخرى”.

وتابع علاوي “تبين لي لانه لا توجد نية للاصلاح الحقيقي باستثناء قلة من المجتمعين، ولا توجد رغبة في بحث المشاكل الجوهرية وانما التشبث بظاهر ما حدث من دون مناقشة اسباب ما آلت اليه الامور”، موضحا “انني اود اعلامكم من اني لن احضر اي اجتماع بهذا المستوى من البحث الذي لا يرقى الى معالجة جذور الازمة للوصول بالبلد الى شاطئ الامان والسلام والاستقرار”.

يذكر ان الرئاسات الثلاث وقادة الكتل عقدوا امس الاحد، اجتماعا في منزل رئيس الجمهورية فؤاد معصوم، لمناقشة احداث اقتحام مجلس النواب، فيما ادان المجتمعون اقتحام البرلمان والاعتداء على عدد من اعضائه، واعتبروا ان ما حصل تجاوز على هيبة الدولة يستدعي مقاضاة المعتدين.

NB-167209-635977799405154066

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here