بغداد / كنوز ميديا –

رأى مواطنون ان تظاهرات ساحة التحرير في العاصمة بغداد سلاح ذو حدين بين قطع الطريق وتضرر اصحاب المحال القريبة وفتح أبواب الرزق للباعة المتجولين.
حيث شهدت العاصمة بغداد، اليوم السبت، قطعا لأغلب الطرق المؤدية الى وسط العاصمة بغداد في ساحة التحرير علاوة على قطع جسري السنك والجمهورية الحيويان بالكتل الكونكريتية والاسلاك الشائكة.
و في الوقت الذي اعلن فيه عدد من المواطنين عن تذمرهم لتظاهرة اليوم التي تزامنت مع الزيارة الرجبية وتطبيق الخطة الامنية الخاصة بيها ومنه قطع بعض الطرق وتغيير مسارات طرق أخرى، عبرت القوات الامنية عن عدم رضاها لانشغال القوات بحماية الزائرين في حين التظاهرة تكون عبء مضاعف عليهم.
من جانبها شريحة الباعة المتجولون عبرت عن سعادتها بكثرة التظاهرات لفتح هذه التظاهرات بابا للرزق حيث يعمدون الى بيع الاعلام الى المتظاهرين المتواجدين في ساحة التحرير, وراجت مهنة بيع الاعلام العراقية مع استمرار التظاهرات وتكرارها، حيث وجد بعض الشباب فرصة للعمل او استبدال مهنة بيع الورق الصحي الى بيع الاعلام.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here