مونديال البرازيل في خطر.. والسبب بلاك بلوك

 

واجه مونديال البرازيل تحديات خطيرة بدأت مع خروج مليون شخص شوارع البرازيل خلال بطولة كأس القارات في يونيو الماضي احتجاجاً على الفساد وسوء إدارة موارد الدولة

وبالأمس احتج آلاف المتظاهرين في جميع أنحاء البرازيل ضد استضافة بلادهم لبطولة كأس العالم واشتبكوا مع عناصر الشرطة، وفقاً لوسائل الاعلام المحلية.

واستخدمت الشرطة الرصاص المطاطي لقمع الاضطرابات واعتقلت أكثر من 100  متظاهر.

ودمر أعضاء ملثمين ينتمون لـ “بلاك بلوك” فروع البنوك وأشعلوا النيران في سيارات، وقاموا بتوزيع منشورات كتب عليها: “إن لم تكن هناك حقوق، لن يكون هناك كأس العالم”.

وفي ريو دي جانيرو، الموقع الذي سيستضيف نهائي المونديال خرج مئات المتظاهرين في مسيرة سلمية على طول كورنيش شاطئ كوباكابانا مطالبين بالمزيد من الاستثمار في التعليم والبنية التحتية الصحية.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here