كنوز ميديا / بغداد – اكد رئيس مجلس انقاذ الانبار حميد الهايس، اليوم الاحد، أن اعداد العصابات الارهابية المتواجدة في الفلوجة لا يزيد على مائتين داعوشي، نافيا أن تعمل العشائر الانبارية مع القوات الامنية في الصباح وضدها في الليل.

وقال الهايس في تصريح إن” الحديث عن وجود الاف او اقل من ذلك بقليل من عصابات داعش في الانبار وجزء كبير منه في الفلوجة، امر غير صحيح ومجمل ما موجود من العصابات الارهابية هو اقل من مائتين عنصر، او ما يقارب 150″ .

ونفا أن” تتعامل العشائر الانبارية بوجهين مع القوات الامنية في الصباح معهم وفي الليل ضدهم”، واصفا ذلك بأن” الاتهام عارا عن الصحة، لكن بعض ابناء العشيرة يشوهون تلك الصورة” .

وكشف مصدر امني، عن دخول 2000 عنصر من تنظيم “داعش ” الارهابي إلى العراق.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here