كنوز ميديا / بغداد – نفى النائب عن كتلة التغيير الكردية لطيف مصطفى ان تكون حكومة اقليم كردستان قد قررت  رفع تأشيرة الدخول ( الفيزا) عن المسافرين الخليجيين الى اقليم كردستان .

وقال مصطفى في تصريح ان”رفع تاشيرة الدخول(الفيزا) عن المسافرين الكويتيين والامارتيين هو من صلاحية الحكومة الاتحادية.”

وكانت انباء اشارت الى ان اقليم كردستان اعفى الكوييتين والاماراتيين من تاشيرة الدخول (الفيزا) الى الاقليم.

وكانت الكتلة العراقية الحرة النيابية عدت قيام اقليم كردستان بإعفاء الكويتيين والإماراتيين من التأشيرة (الفيزا) سابقة خطيرة وانتهاكا صريحا للدستور.

وطالبت النائبة عالية نصيف في بيان لها تلقت (كنوز ميديا)نسخة منه اليوم الحكومة العراقية بالإستفسار من حكومة إقليم كردستان عن أسباب رفع تأشيرة الدخول (الفيزا) عن المسافرين القادمين الى الإقليم من دولتين خليجيتين ،موضحة إن” قيام سلطة كردستان بإعفاء الكويتيين والإماراتيين من التأشيرة المسبقة (الفيزا) هو سابقة خطيرة وانتهاك صريح للدستور العراقي الذي ينص في المادة 110 منه على أن منح تأشيرة الدخول للعراق من الصلاحيات الحصرية للحكومة الاتحادية ، فبأي حق تسمح سلطة الإقليم لأشخاص غير عراقيين بالدخول الى شمال العراق دون استكمال الإجراءات القانونية ؟ ومن أعطاهم الصلاحية والتفويض لرفع تأشيرة الدخول عن الكويتيين والإماراتيين ؟ في حين أن العراقيين يقفون في طوابير طويلة عند بوابة أربيل بانتظار السماح لهم بالدخول الى الإقليم وفي النهاية يتم منع غالبيتهم من الدخول.انتهى4

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here