لو ان هذا المنشور ارسل لي من مدينة النجف الاشرف لاستطعت ان اتفهم ..ولو انه وصلني من موالي شيعي تأثر بالكثير ممن يعتقدون انهم وصلوا الى درجة اليقين من أن الامام المهدي عليه السلام بينهم الان وقد ظهر وشاهدوه او شاهدوا احد اتباعه…. فهذا ايضا يمكن ان اجد له تبريرا معقولا وتفسيرا منطقيا ولكن المنشور وصلني من عائلة هولندية ؟؟؟؟ نعم من عائلة هولندية عن طريق احد الاصدقاء الذي اتصل بي يسألني عن فحوى هذا المنشور بعد ان وزّع منه مئات الالاف في مدن الشمال الهولندي …لم استطع ان اخفي دهشتي …واستغرابي ايضا عشرات الاسئلة تحركت دفعة واحدة في رأسي ..لم اتعود ان احتال على معطيات تتحرك امام عيني!!! دائما القي بنفسي في خضمها .. في نهاية الامر ثمة هاجس يغلبني!! فضول ..توقا للمعرفة ..لايهم …. للوهلة الاولى توقعت ان بعض الجماعات العراقية التي بدأت تدس اخبارها في صفحات التواصل الاجتماعي هي من روّج لهذا المنشور …لا..لا …….تلاشت الفكرة مباشرة لان الموضوع اكبر منهم بكثير ولان طبيعة المنشور والامكانيات التي تقف خلفه تترك انطباعا اكيد ان هنالك حملة كبيرة تتحرك في اوربا تدعمها مؤسسات ضخمة؟؟؟؟ وهي فعلا موجوده في المدن الاوربية الاخرى.. سمعت من بعض الاصدقاء يتحدثون في هذا ..ولكن الغريب في الموضوع ان عبارة المهدي المنتظر مخصصة للمسلمين فقط لانها كتبت باللغة العربية ؟والمنشور وزع على الهولنديين؟ لاتفسير لذلك ؟ لا استطيع ان اجد اي رابط موضوعي يمكن ان اقتنع به ؟؟من هؤلاء؟؟؟؟ ….تعودت وانا اتجه بسيارتي نحو الجنوب الهولندي ان اجد لافتات وبوسترات كتب عليها ان المسيح على الابواب فانتظروه ..جملة تبعث على الامل والتفاؤل والارتياح …..لانك نادرا ماتجد مشتركات بينك وبين هذه الناس الذين تشاركهم وطنهم …..نعم فالسيد المسيح لدى الكثير منهم نافذة جميله في هذا الجدار المادي الفولاذي الذي تغلغل في اعماق حياتهم وتركها يابسة…. ولنا ايضا نحن الغرباء منقذا من هذه الورطة التي نحن فيها……ورطة الحياة غريبا في ارض يابسة دوامة البحث والاسئلة دفعتني ان اتعرف بالصدفة على عيسى مترجم مسيحي عراقي شاهدته في احد المستشفيات يرافق احد المرضى وسألته فوجدته مندفعا اكثر مني ليس للمعرفة فقط بل لاقناعي ان السيد المسيح عليه السلام على الابواب؟؟؟؟ ودعاني ان اشاركهم قداسهم الذي يقام كل يوم احد واعطاني العنوان وكتاب انجيل انيق باللغة العربية عدت وكأني عثرت على كنز ..ورافقتهم لاكثر من مرة اتأمل صلواتهم ويقينهم ان السيد المسيح قاب يومين او ادنى …كانوا يتكلمون عن كيفية استقباله…. وماذا سيفعلون واي الثياب سيرتدون مجموعه من الهولنديين وبعض الاقليات الاخرى، الكثير من الاسئلة بقيت عالقة لم اجد لها تفسير !!! ولكني وجدت دفئ المشاعر أجمل من تزاحم الاسئلة….احساس مذهل ان تشارك الاخرين احلامهم…….لم يسعفني الوقت ان استمر معهم ولكنهم تركوا في قلبي الكثير من التفاؤل والامل……المشتركات الانسانية بدأت تنحسر في هذا التضاد الحاد بين الناس….تضاد ارهقتنا فيه رائحة الدم لا اعتقد ان عصرا مرّ على هذه الارض كالذي نعيش فيه!!!! المعلومات والاخبار والصور والفضائيات والهواتف وصفحات التواصل الاجتماعي والجرائد الالكترونية ..وووو…….لاتستطيع الامساك بالحقائق فهي تتحرك بسرعة فائقة ……. ولكني لا اجد تفسيرا معقولا لسطوة هذا الاعلان الذي يدور حولنا ولانمسك به ..ولا اشك انه تسرب لكل البيوت في هذه المعمورة … …. المسيح والمهدي المنتظر على وشك العودة و الظهور …… ؟؟ماسر هذا الاصرار والترقب ؟ماسرّ هذا الاتفاق واليقين ؟؟ هل نحن فعلا على اعتاب عصر سيغير الارض ومن عليها …؟؟هل سيجعلنا نستعيد انسايتنا التي بعثرها التطرف واحتكار الصواب… ام انها قوى كبرى تخطط ونحن ادواتها ….ونحن اعني فيها العرب والمسلمين؟؟؟ …قد تكون هذه الفكرة منطقية ولكن ماذا عن اوربا التي تنتشر فيها هذه النبوءة ؟؟ اوربا التي تركت كنائسها طواعية ؟؟؟؟ كيف لنا ان نفهم انهم ينتظرون قدوم السيد المسيح ..ويعتقدون بالمهدي المنتظر عليهما السلام مالذي يجري هنا ؟؟؟ ساعاود متابعة جوي عياد فهي ايضا تتحدث بثقة عن ظهور قريب …علّي اجد لديها جوابا ما

2 تعليقات

  1. انهم جماعة الدجال احمد حسن الهمبوشي السليماوي القرناوي ابن بثينه واهل القرنه يعرفونه دجال من عهد صدام وقد غرر بالكثير من السذج بدفع من الامارات وقطر بالاموال السخيه من اجل هدم المذهب الجعفري ولكن قبحا وتعسا لهم انهم اتباع الدولار الامريكي والريال

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here