كنوز ميديا – دولية /

 

أعلن ناشط اماراتي عن تقديم مليون درهم لمحمد العريفي وسلمان العودة ومحسن العواجي من شيوخ السعودية، اذا قرر أحدهم الذهاب إلى سوريا. ووفقا لما ورد على موقع “الوئام” قال الناشط الاماراتي حمد الحوسني في تغريدة له عبر حسابه علي موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، “أعلن تقديمي مليون درهم لـ العريفي والعودة والعواجي اذا قرر أحدهم الذهاب إلى سوريا”.

 

وقد شن الكاتب والاعلامي السعودي داوود الشريان في برنامجه “الثامنة” على قناة “ام بي سي” هجوما شرسا على بعض الدعاة السعوديين “ابطال التنوير” متهما اياهم بالزج بالشباب السعودي في الحرب في سوريا، وخص بالذكر محمد العريفي، وسلمان العودة وسعد البريك، وقال “انتم من غرر بابنائنا ويجب ان تحاسبون ويحاسبكم المجتمع″.

 

وقال “ ارحمونا واتقوا الله فينا، ولا واحد من أبنائكم ذهب للحرب، ألستم تقولون بأنها الجنة، اذهبوا إليها ونحن وراءكم”.

 

واضاف الشريان: “الشيخ صالح الفوزان لما تحدث عن الحرب السورية وذكر أنها موطن فتنة، صمت سلمان العودة ومحمد العريفي وسعد البريك ومحسن العواجي ، ويدورون حول الحمى، أنتم من غرر بأبنائنا ويجب أن تحاسبون ويحاسبكم المجتمع، من الحرب الأفغانية وأنتم تشحنون أبنائنا وتزجون بهم في حروب كافرة لا نعلم من بدأها ومن الذي أنهاها”.

 

واختتم هجومه الصاعق بالقول “لن نسكت ما دام ابناؤنا يموتون في حرب كافرة”.

 

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here