كنوز ميديا – جنيف

قال وزير الإعلام السوري «عمران الزعبي» في تصريحات للصحفيين في المركز الإعلامي في مونترو: “إذا أردتم أن تعرفوا القاعدة إسألوا وزير الخارجية السعودي كيف يمكن أن تساعدوا القاعدة مؤكداً أن وفد الجمهورية العربية السورية باق في جنيف من أجل إنجاح المؤتمر”.

وأكد وزير الإعلام السوري «عمران الزعبي» أن الوفد الرسمي السوري جاء إلى المؤتمر الدولي حول سورية “جنيف2″ من أجل الخيار والمسار السياسي إلا أن الخيار والمسار السياسي شيء ومحاربة تنظيمات القاعدة و”دولة الإسلام في العراق والشام” و”جبهة النصرة” و”الجبهة الإسلامية” وكل المنظمات الإرهابية الأخرى شيء آخر.

وقال الزعبي في تصريحات للصحفيين في المركز الإعلامي في مونترو: يجب أن يفهم العالم أن الكلمات التي قيلت اليوم مزجت مزجاً غير صحيح وغير واقعي وغير ميداني لافتاً إلى أن بعض أجهزة الاستخبارات تضلل وزارات خارجياتها وحكوماتها.

وأشار الزعبي إلى أن هناك على الأرض في سورية جيوشاً من الإرهابيين القادمين من كل أنحاء العالم يدمرون الكنائس والمساجد ويقتلون النساء والأطفال لافتاً إلى أن هؤلاء يلجؤون لكل الوسائل البدائية التي لم يعد يشهدها العالم للقتل.

وشدد وزير الإعلام على أن محاربة الإرهاب ليست واجب الدولة السورية فقط بل واجب كل حكومات العالم التي عليها أن تساند الدولة السورية لمكافحة الإرهاب مبيناً أننا عندما نتحدث عن محاربة الإرهاب فهذا شيء وعندما نتحدث عن خيار سياسي وعملية ديمقراطية وبناء دولة ديمقراطية وتعددية شيء آخر.

وأكد الزعبي أن أبواب دمشق مفتوحة للإعلاميين جميعاً ودعاهم دون استثناء مع كاميراتهم ووفودهم الصحفية للمجيء إلى سورية ليتأكدوا ويقارنوا بين ما سمعوه من بعض وزراء الخارجية اليوم وبين ما يجري على الأرض وليتمكنوا من الكشف عن الكذب الذي يقال عن مناطق محاصرة أو مساعدات إنسانية أو استخدام السلاح الكيماوي.. قائلاً: إن بعض رؤساء الوفود يساهمون في تضليل العالم والمجتمع الدولي ويكرسون هذا التضليل إذ ان جزءا كبيرا من الكلام الذي قيل اليوم إما أنه كذب أو افتراء أو نقص في المعلومات والبيانات.

وأشار الزعبي إلى أنه من الواضح أن هناك الكثير من الدول والوفود الخارجية ليست على اطلاع بالصورة الحقيقية لما يجرى على الأرض في سورية معتبراً أن بعض الكلمات بدا متحدثوها وكأنهم سفراء تنظيمات إرهابية وليس لدول أو حكومات دول.

وقال الزعبي: إذا أردتم أن تعرفوا القاعدة إسألوا وزير الخارجية السعودي كيف يمكن أن تساعدوا القاعدة مؤكداً أن وفد الجمهورية العربية السورية باق في جنيف

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here