قاد مدافع منتخب أوروجواي دييجو جودين فريقه أتلتيكو مدريد للفوز على ضيفه اتليتك بيلباو بهدف نظيف اليوم الخميس في ذهاب دور الثمانية لبطولة كأس ملك اسبانيا لكرة القدم.

وسجل جودين هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 41 من ضربة رأسية قوية إثر تمريرة رائعة من زميله كوكي.

وسيطر بيلباو على مجريات اللعب في الدقائق الأولى ولكنه عجز عن تهديد مرمى تيبوت كورتوا حارس أتلتيكو على النحو المطلوب. ولكن على عكس سير اللعب شن أتلتيكو هجمة خطيرة إثر ضربة ركنية نفذها كوكي ولكن دييجو كوستا المنفرد فشل في اسكان الكرة في الشباك.

وسنحت فرصة خطيرة لبيلباو في الدقيقة العاشرة بعدما وصلت الكرة إلى أندير هيريرا على حدود منطقة الجزاء دون أدنى مراقبة ولكنه سدد كرة بدون عنوان. وأنقذ ارجو هيريرين حارس مرمى بيلباو مرماه من هدف مؤكد بعد مرور ربع ساعة من بداية المباراة بعدما تصدى ببراعة شديدة لتسديدة صاروخية بعيدة المدى أطلقها دييجو كوستا. ومع مرور الوقت انخفض إيقاع اللعب حيث انعدمت الخطورة تماما على المرميين بعد فشل كلاهما في هز الشباك طوال النصف ساعة الأولى.

وكاد أتلتيكو أن يخطف هدفا قبل سبع دقائق من نهاية الشوط الأول بعدما أرسل المتألق كوكي عرضية متميزة إلى أدريان لوبيز وضعته في مواجهة مرمى بيلباو تماما ولكن هيريرين أنقذ مرماه من هدف محقق. وقبل أربع دقائق من نهاية الشوط الأول تقدم أتلتيكو بهدف عن طريق مدافع أوروجواي دييجو جودين الذي استثمر عرضية رائعة من كوكي وارتقى برأسه فوق جميع المدافعين ليضع الكرة في الشباك. ولم يحدث أي جديد خلال الدقائق الأخيرة من الشوط الأول ليخرج أتلتيكو متقدما بهدف نظيف.

ومع بداية الشوط الثاني كاد كريستيان رودريجيز أن يسجل ثاني أهداف أتلتيكو ولكنه تمادى في استخدام مهارته الفردية لينقض عليه دفاع بيلباو ويقتنص منه الكرة. وعجز بيلباو طوال الربع ساعة الأولى من الشوط الثاني عن الظهور بالشكل المتميز الذي ظهر به في بداية أحداث شوط المباراة الأول حيث لم يشكل أي خطورة تذكر على مرمى أصحاب الأرض. وواصل كوكي تمريراته الساحقة داخل منطقة جزاء بيلباو ولكن كالعادة لم تجد الكرة من يتابعها إلى داخل الشباك.

وكاد اريتز ادوريز أن يدرك التعادل لبيلباو في الدقيقة 70 ولكن دييجو جودين أبعد الخطر عن منطقة جزاء أصحاب الأرض. وكان راؤول جارسيا قريبا من تسجيل ثاني أهداف أتلتيكو في الدقيقة 79 من ضربة رأسية إثر تمريرة متميزة من كوكي ولكن هيريرين تصدى له ببراعة. ومرت الدقائق العشرة الأخيرة وسط محاولات من جانب بيلباو ولكنها لم ترتق الى لغة الأهداف ليخرج أتلتيكو فائزا بهدف جودين.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here