كنوز ميديا

كشف النائب عن كتلة متحدون سليم الجبوري، الخميس، عن طرح فكرة الأقاليم كأحد الحلول للأزمة العراقية خلال اللقاء الذي حصل بين رئيس البرلمان أسامة النجيفي والرئيس الأمريكي باراك أوباما، موضحا أنها ليست وسيلة ضغط بل ترتبط برغبة سكان بعض المناطق.

وقال الجبوري في حديث صحفي إطلعت عليه كنوز ميديا إن “فكرة الأقاليم طرحت اثناء اللقاء الذي حصل بين رئيس البرلمان أسامة النجيفي والرئيس الأمريكي باراك أوباما”، موضحا أن “الأقليم هي واحدة من الحلول التي يمكن اللجوء لها في العراق إذا تعذرت الحلول الاخرى”.

وأضاف أن “الأقليم تجري وفق الاليات الدستورية والقانونية، ولا تستخدم كوسيلة ضغط، فهي ممكنة الطرح إذا كانت تعبر عن رغبة الناس”، موضحا أن “رؤية متحدون مع تحقيق الأمن والاستقرار وإشراك المجتمع الدولي في المشاكل التي لها ارتباط بكل المنطقة وان لا يترك العراق لوحده في مواجهة تحدي الإرهاب وأن لا تستخدم الآلة العسكرية ضد المواطنين العزل والنظر الى حجم من تم تهجيرهم”.

ولفت الى “أهمية تحقيق التوازن داخل المجتمع العراقي والمؤسسات الامنية وعدم تهميش أي طرف مهما كان حجمه ووجوده”، مؤكدا “ضرورة دعم العشائر في ومواجهة التحديات الإرهابية وتعزيز الوجود العسكري، شرط ان لا يكون على حساب أحد، وإنما أن يكون بمشاركة الجميع ووفق رؤية موحدة يساهم فيها الكل”.

وتابع أن “الرؤية الأميركية تجاه العراق تتفق مع الإطار العام وهناك ثوابت مهمة، إولها الحفاظ على الامن والاستقرار والعملية السياسية واشراك المجتمع الدولي في المشاكل التي لها ارتباط في كل المنطقة وان لا يترك العراق لوحده في مواجهة تحدي الإرهاب وان لاتستخدم الآلة العسكرية ضد المواطنين العزل والنظر الى حجم من تم تهجيرهم”، مشيرا الى أن “اراء العديد من الكتل السياسية امتزجت قبل زيارة النجيفي لأمريكا، وهي تعبر عن توجه الشعب العراقي”.

واعلن البيت الابيض، اليوم الخميس (23 كانون الثاني 2014)، ان الرئيس الاميريكي باراك اوباما بحث في مداخلة له خلال لقاء جمع نائب الرئيس الاميركي جو بايدن ورئيس مجلس النواب اسامة النجيفي، دمج العشائر بالقوات العراقية، مبينا ان الجانبين اتفقا على الحاجة الى تدابير امنية وسياسية لمحاربة الارهاب.

وسلم النجيفي، رسالتين الى الرئيس الاميركي باراك اوباما تتضمن احداهما اهم المعوقات التي تعرقل العملية السياسية والاخرى اوضاع المسيحيين بالعراق، فيما ابدى اوباما استعداد بلاده لتعزيز التعاون مع العراق ودعمه في حربه ضد الارهاب.

يذكر ان رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي وصل، في (20 كانون الثاني 2014)، الى العاصمة الاميركية واشنطن، برفقة عدد من النواب في زيارة رسمية تستغرق عدة ايام، حيث بحث تطورات الاوضاع الامنية والسياسية في العراق لاسيما الازمة في الانبار وسبل تسليح الجيش العراقي، مع كل من وزير الخارجية الاميركي جون كيري ووزير الدفاع تشاك هيغل.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here