كنوز ميديا – بغداد /

كشف مصدر أمني في قيادة عمليات الأنبار، اليوم الخميس، أن قوة أمنية ألقت القبض على امرأة عراقية تدعى “عائشة الدليمي”، في منطقة البوبالي الواقعة شرقي محافظة الأنبار، تُجند النساء من مختلف الأعمار تطبيقاً لما سمي بـ”جهاد النكاح” لعناصر “داعش” والتنظيمات المسلحة الأخرى في مدن غرب البلاد.

 

يشار الى ان مجموعة من النساء، يطلقن على أنفسهن “حفيدات الخنساء”، اعلنت في وقت سابق في الأنبار، الجهاد المسلح ضد الحكومة العراقية”، في الوقت الذي تشهد البلاد حرباً تشنها القوات الأمنية المشتركة ضد الإرهاب في الصحراء الفاصلة مع سوريا، الأردن، السعودية، والمحافظات المحاذية لهذه الحدود والتي تسلل العنف إليها من الصراع السوري.

 

وقالت النساء المنتسبات إلى المجموعة في بيان لهن “نحن حرائر العراق، وحفيدات الخنساء، من أرض الجهاد، أرض الرباط، أرض البطولة والتحدي، أنبار العزة والكرامة، نقول (لجرذان) المنطقة الخضراء، إن ساعة الخلاص منكم قد حانت، وإن مرحلة الظلم التي كنتم تحكمون بها قد انتهت”.

 

ونسبت فتوى “جهاد النكاح” الى الداعية السعودي محمد العريفي الذي نفى أن يكون أصدرها. وأكد، مطلع نيسان/أبريل الماضي، أن ما تناقلته مؤخرا قنوات فضائية ووسائل إعلام عربية عن إصداره فتوى حول ما اصطلح عليه بـ”جهاد النكاح” في سوريا، كلام كاذب وافتراء عليه ولا يصدر عن إنسان عاقل.

 

 

 

 

  

     

    

 

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here