كنوز ميديا – بغداد /

اكد النائب عن كتلة المواطن حسن الساري على ان الشعب العراقي لن ينحني امام المشاكل التي تثيرها اجندات داخلية وخارجية ودول اقليمية بهدف التأثير على نظامه السياسي.

وقال في تصريح صحفي اليوم الخميس ان “العملية الديمقراطية التي نشهدها حاليا هي مرحلة جديدة على العراق وهي منذ بداية نشأتها بعد سقوط النظام السابق تمر في مأ زق وفي مشكلة وازمة”.

 

وتابع ان “تلك المشاكل والازمات هي نتاج تدخل قوى داخلية وخارجية لا تريد الخير للعراق ونحن مازلنا في قتال مع الارهابيين والبعثيين”.

 

وشدد الساري اننا “مع ذلك متأكدون من ان تبقى العملية السياسية والبرنامج السياسي بهمة الشعب الذي لن ينحني امام هذه المشاكل التي تحوكها دول الجوار والقوى التي لا تريد الخير للعراق”.

 

وتشهد العملية السياسية الجديدة في العراق منذ نشأتها الى مشاكل وازمات ما بين القوى السياسية وصلت الى حد اندلاع الصراعات وتأثيرها على الاضواع الامنية والخدمية وعلى عجلة التنمية والاعمار فيها، وتكثر الدعوات من قبل بعض السياسيين العقلاء الى الاحتكام والحوار الشفاف والابتعاد عن الصراع والتسقيط السياسي لضمان سير تلك العملية.

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here