اجرى كريستيانو رونالدو مقابلة مع مجلة فرانس فوتبول الفرنسية بعد حصوله على الكرة الذهبية في 13 يناير الماضي في حفل زيوريخ ، و لا يزال البرتغالي طموحا و متحمسا بالحصول على الالقاب هذا الموسم مع ريال مدريد حيث قال ” فريق هذا العام لديه ثقة كبيرة في نفسه ، و على ارض الملعب هناك العديد من الاختلافات مع فريق الموسم الماضي بسبب انشلوتي فقد انجز المهمة بشكل جيد للغاية، انه شخص جيد و مدرب عظيم ، فانه يتحدث كثيرا معي و انا سعيد بالعمل معه ، و ان شعوري جيد مع ريال مدريد و بصراحة كل شيء ممكن هذا الموسم . 

 

و اضاف البرتغالي قائلا ” انا الان اكثر هدوءا و لكن هذا لا يعني انني سوف اتوقف عن العمل للحصول على الافضل ، فكل عام له قصة مختلفة و انا لن اكتفي بما حققناه ، اريد ان اكون افضل بشكل دائم سواءا مع ريال مدريد او مع البرتغال ” و بعدما تلقى الكرة الذهبية من بيليه قال ” انها لحظة خاصة بالحصول على جائزة بهذا الحجم و الاكثر في ذلك اذا كنت حصلت عليها من شخص يعد مرجعا في عالم كرة القدم ” 
و يريد لاعب المرنغي تسليط الضوء في المقابلة على اهمية اللعب في الفريق بجميع اللاعبين الذين يشاركون في غرفة خلع الملابس و قال ” اريد الفوز في كل يوم ، و لكنها ليست دائما ممكنة حتى زملائي مهمين للغاية لان بدونهم لن يكون تقدم في مستوى خلال السنوات الاخيرة.

و وصف البرتغالي اللحظة التي استلم فيها الجائزة ” لقد كانت لحظة كبيرة من الاثارة و خصوصا عندما جاء ابني الى ذراعي سعيدا ، لقد اثار شعوري و بدأت دموعي تهبط و ذلك بعدما رأيت الدموع من عائلتي لقد كانو صادقين و بصراحة لم اكن اتوقع ذلك و في تلك اللحظة شعرت بالسعادة للغاية ، فبالنسبة لللاشخاص الذين لا يعرفونني كانت مفاجأة كبيرة لانني دائما ما اظهر على الميدان بشكل مغاير ، و بالنسبة لاولائك الذي يتقاسمون الحياة معي فهم يعرفونني باني شخص عفوي وطبيعي ” 
و وصف اللحظة التي كان سيعلن فيها على الفائز ” عندما كان سيعلن عن النتيجة لم اكن اعلم من هو الفائز ، فقد كانت لحظة من التوتر ، و لكن اللحظة التي سمعت اسمي فكأني تخلصت من وزن ضخم من جسمي “

و في سؤال حول بعض المدربين المحددين الذي عمل معهم كأليكس فيرغسون و كارلو انشلوتي و قد قال ” اعتقد انه اذا كنت تعمل بجد و تريد الحصول على المزيد من الطموح فستكون الافضل على ارض الملعب ، في طوال مسيرتي لقد نظرت الاحترافية فقد تعلمت الكثير من لاعبين اخرين مثل راؤول و ميشال سالغادو ، غاري نيفيل ، رايان غيغز ، فيغو و وري كوستا “

و سئل رونالدو حول المنافسة في الدوري مع لاعبين مثل ميسي و اجاب ” ان المنافسة تساعد على التحسن ، نعم و لكن ليس فقط ميسي و لكن كبار اللاعبين الذين يلعبوا في الدوري الانجليزي و المسابقات الاخرى مثل سواريز، انيستا ، نيمار ، بيل ، دييغو كوستا و فالكاو ، فاذا كان يزيد من مستوى اللعبة ، فانها مهمة للغاية.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here