المثنى/ كنوز ميديا

أعلنت دائرة صحة المثنى، استلام 13 سيارة إسعاف، جديدة من وزارة الصحة لسد النقص الحاصل لديها، وفيما بينت ان وصول هذه السيارات يعد “إنجازا تحقق بعد معاناة”، أكدت سعيها لرفع مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين في الجانب الطبي. وقال مدير عام صحة المثنى حسين علي موسى، في تصريح طلعت وكالة [كنوز ميديا] إن “وصول 13 سيارة إسعاف لدائرة صحة المثنى تأتي بعد المعاناة التي واجهتها مستشفى الحسين التعليمي وبالأخص شعبة الإسعاف الفوري بسبب قلة عدد السيارات الموجودة في السابق وهو الإنجاز الذي يصب في مصلحة أبناء محافظتنا”. وأضاف موسى أن “شعبة الإسعاف الفوري ستلاقي راحة كبيرة  في عدد السيارات المجهزة من قبل وزارة الصحة وهذه السيارات سترفع من مستوى الخدمات من ناحية نقل المرضى”. من جانبها قالت معاون مدير صحة المثنى آمال السبتي في تصريح إن “سيارات الإسعاف المقدمة لشعبة الإسعاف الفوري تتمتع بأجهزة حديثة ومتطورة، وسيكون واقع توزيع السيارات بمعدل ثلاثة سيارات لكل من قضائي الخضر والرميثة والوركاء وأربعة سيارات إسعاف لقضاء السماوة”. وأضافت السبتي أن “دائرة صحة المثنى ستعمل على تحقيق أهم ما يحتاجه المواطن السماوي من خلال تلبية ما يحتاجه المريض لضمان راحته”. يذكر ان دائرة صحة المثنى أعلنت انها تعمل حاليا على توفير كوادر طبية متخصصة في عدة مجالات من اجل سد النقص الحاصل في عدد من المراكز الصحية والمستشفيات فضلا عن تأهيل كوادر طبية ذات اختصاص دقيق من خلال زجهم بدورات خارج البلاد لدراسة اختصاصه وفق احدث الطرق. *88*

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here