النجف / كنوز ميديا –

اكد رئيس مجلس محافظة النجف الاشرف السابق خضير الجبوري ان هناك عدد كبير من المشاريع في المحافظة تباع اجازتها من شخص إلى اخر.

وقال الجبوري تصريح متلفز اطلعت عليه ( كنوز ميديا) ان” هناك شركة تحمل اسم ( روتان  كروب ) التركية ليس لها وجود على الارض استلمت 8 مشاريع استثمارية ثم بيعت لرجال اعمال من الخليج وتركيا ولبنان، مؤكدا ان هذه العقود تم استلامها من قبل المحافظ، لافتا إلى انه تم ارسال اعضاء من هيئة النزاهة إلى تركيا للبحث عن هذه الشركة فوجدوها مثبتة في القائمة السودا باسطنبول وليس لها اي وجود.

واوضح ان” المشاريع التي وقعت عقودها باسم هذه الشركة الوهمية عبارة عن اربعة مشاريع مجمعات سكنية وفندق سياحي ومدرسة ومدينة معارض والمشروع الاخير محطة توليد كهرباء وجميع هذه المشاريع عبارة عن اجازات تباع لمن يرغب بشراءها. مشيرا الى ان الهدف من هذه الاجازات هو الحصول على قطعة ارض مجانا يمكن انشاء مشروع عليها، وفي حال عدم استطاعة المشتري انشاء المشروع يمكن بيع الاجازة والاستفادة منها.

واضاف ان جميع هذه المشاريع لا يعلم عنها مجلس محافظة النجف شيئا، لافتا إلى ان هناك تكتم بين رئيسة لجنة الاستثمار، ونائب رئيس اللجنة، ولم يتم الاطلاع او العلم بهذه المشاريع الا بعد عزل رئيسة اللجنة عن مهتمها وتوقيف عمل نائب رئيس اللجنة حيث تم مخاطبة لجنة النزاهة وتشكيل لجنة من مجلس المحافظة بهذا الخصوص.

يشار إلى مجلس محافظة النجف صوت بالاغلبية، في الخامس من تشرين الثاني 2015 ، على اقالة رئيسه خضير الجبوري.

وصوت 17 عضواً من أصل 28 حضروا جلسة المجلس على اقالة رئيس مجلس النجف خضير الجبوري على خلفية تهم فساد مالي واداري، بحسب الاعضاء المصوتين.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here