كنوز ميديا
ردت مديرة المصرف العراقي للتجارة(TBI) على الاتهامات المتواصلة للمصرف بمحاباة بعض المستثمرين ومنح قروض سائبة وغير مؤمنة .
وقالت حمدية الجاف في بيان وزعته اليوم وأطلعت عليه كنوز ميديا ان ” منح القروض المالية يخضع لاليات ومعايير من الواجب توفرها لدى المقترض منها فتح حساب في المصرف ومتابعة حركته لمدة ثلاثة اشهر ، واشارات الى الاستعلام عن اغراض القرض ومقدار الضمانات المقدمة “.
وكانت تقارير سابقة شددت على ان المصرف قدم قروضا تتجاوز مئة مليون دولار لمستثمرين يبنون (مول الحارثية) كما وجهت اتهامات الى المصرف بتقديم اكثر من اربعين مليون دولار لصفقة السكر التي اثارت جدلا كبيرا في العراق بعد تفجير ام قصر .
“تهمة منح قروض ميسرة وغير مؤمنة وسائبة طالت هذا المصرف من عهد مديره السابق حسين الازري الذي منح قرضا يزيد على مليار دولار لمستثمر كردي تحت ضغط عوامل سياسية ، واستمر هذا المنهج في عهد المديرة الجديدة للمصرف حمدية الجاف غير ان نوع المستفيدين تغيروا وحركة التأثيرات السياسية تبدلت “.
واتهم مسؤولون سابقون في البنك المركزي المصرف العراقي للتجارة (TBI) بتجاوز المهمة التي انشأ من اجلها والدخول في اعمال تنافس مع مصارف القطاع الخاص .

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here