حبست أُم أميركية وزوجها، بناتها الثلاث في غرف نومهن القذرة لمدة سنتين، وحرمتهن من الاستحمام، وإطعامهن مرة واحدة يومياً فقط.
وبحسب وكالة “يو بي أي”، فإن اثنتين من الفتيات تمكنتا من الفرار من المنزل، واحدة منهن في الـ12، والأخرى في الـ13، وتوجهتا إلى منزل الجيران الذين استدعوا الشرطة.

واعتقلت الشرطة الأمريكية الأم وزوجها، ووجهت إليهما ثلاث تهم بالاختطاف، وثلاث تهم بالإساءة إلى الأطفال نفسياً، وثلاث تهم بالإساءة إلى الأطفال جسدياً، كما وجهت إلى الزوج تهمة الاستغلال الجنسي لشخص قاصر دون الـ15 من العمر.

وأبلغت الفتاتان الشرطة أن أختهن البالغة من العمر 17 سنة مازالت محتجزة في غرفة أخرى، فتم تحريرها، وتبين أن الفتيات الثلاث كن محتجزات داخل غرف قذرة منذ حوالي سنتين، ولم يتمكنّ من الاستحمام منذ ما بين 4 و7 أشهر، وأكدت الفتيات أنهن لم يكن يحصلن على الطعام إلا مرة واحدة يومياً.611

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here