أوسي : أعدنا إعمار تسعة جسور كانت مدمرة

كنوز ميديا – محليات
أعلنت وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة، الثلاثاء، اعادة اعمار تسعة جسور دمرها تنظيم “داعش” في اربعة محافظات محررة، مبينة ان ذلك جاء ضمن قرض البنك الدولي خلال عام 2016-2017.

وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة آن نافع اوسي قالت في بيان حصلت كنوز ميديا على نسخة منه إن “الوزارة عن طريق تشكيلاتها الفاو ، واشور , والمعتصم ، حمورابي وبأشراف دائرة الطرق والجسور تمكنت من اعادة اعمار تسعة جسور دمرتها المجاميع الارهابية في المناطق المحررة”، مؤكدة “انجاز جسري شيشين وجسري الضلوعية في صلاح الدين، وجسر الهارونية, ووادي نارين والصدور والامام ويس في ديالى، فضلا عن اعادة اعمار جسر المثنى في العاصمة بغداد”

واضافت اوسي أن “الملاكات الفنية والهندسية التابعة للوزارة تواصل انجاز العمل في ثلاثة جسور في محافظة الانبار والمشاريع المتبقية، اضافة الى انجاز 90% من اعادة تأهيل واعمار طريقي (خانقين – نفط خانة) بطول 20 كم ، و (نفط خانة – مندلي) بطول 42،5 كم في محافظة ديالى , فضلا عن مواصلة العمل في اعمار ثلاثة طرق في صلاح الدين “.

واشارت اوسي الى ان “هذه الجسور تعد من المشاريع الاستراتيجة المهمة التي تمثل عصب حركة تلك المحافظات”، مؤكدة ان “هناك جهودا حثيثة لغرض توفير جميع الامكانيات المتاحة ضمن الخطة المعدة لتطوير واقع البنى التحتية في المناطق المحررة خدمة للصالح العام”.

وتابعت ان “ذلك جاء ضمن قرض البنك الدولي خلال عام 2016-2017”.

يذكر ان الوزارة بأشراف دائرة الطرق والجسور سبق وان انجزت اعادة تأهيل واعمار جسر الخازر في محافظة نينوى.