كنوز ميديا
في أستراليا، فاز الليبرالي” توني أبوت” رئيس الائتلاف المعارض بنسبة 54,5 في المئة مقابل 45,5 في المئة ل “كيفين راد” من حزب العمال حسب حصيلة أولية

الإنتخابات الأسترالية ميزها تقدم المحافظين الذي يمثلون المعارضة
توني أبوت من الحزب الليبرالي أدخل بعض الإعتدال في المنهج الليبرالي ، و وعد بالحفاظ على الصحة و التعليم وإلغاء ضريبة الكربون التي تثقل كاهل الأسر، ما زاد في حظوظه بالفوز

ما “ كيفين راد” رئيس الوزراء المنتهية ولايته من حزب العمال، فرغم أن حصيلة الحكومة الاقتصادية ليست سيئة والاقتصاد الأسترالي يعرف انتعاشا وسط الأزمة الاقتصادية العالمية ،إلا أن هجمات الحملة الانتخابية الشرسة لليبراليين المحافظين جعلت” كيفين” في موقع دفاع سيما في مسائل الهجرة و غيرها

بعد عملية فرز الأصوات قرر الأستراليون إذاً التغيير ، وفي نهاية المطاف اختار الأستراليون بين سياستين لا يفرقهما الشيء الكثير320

المشاركة

اترك تعليق