كنوز مبدبا

اسفرت عملية خاصة نفذها أفراد جهاز الأمن الروسي يوم 5 سبتمبر/أيلول في جمهورية قبردينو بلقاريا بشمال القوقاز الروسي عن تصفية مجموعة من الإرهابيين. صرح بذلك للصحفيين ناطق باسم لجنة مكافحة الإرهاب الروسية. وقال الناطق:” عثر في منطقة كاهون اليوم على مجموعة من المسلحين، وقام أفراد أجهزة الأمن بمحاولة توقيفهم، لكن المسلحين بادروا بأطلاق النار من البنادق الأوتوماتيكية، مستخدمين القنابل اليدوية أيضا. وأسفر الاشتباك معهم عن تصفية أفراد العصابة”. وبحسب المعلومات المتوفرة لدى اللجنة فقد تم الكشف عن هوية زعيم العصابة وهو روسلان ماكويف البالغ من العمر 28 عاما. ويقول الناطق إن لعصابة ماكويف ضلوع بارتكاب بعض الجرائم المدوية في جمهورية قبردينو بلقاريا، حيث قتل العام الماضي مدير الجامعة الزراعية المحلية وتم تدبير محاولة اغتيال رئيس بلدية منطقة أورفان مما أدى إلى مقتل شرطي في العملية. وكانت العصابة تعمل على تنفيذ عمليات إرهابية أخرى في شمال القوقاز. ويقول المصدر إن العملية لم تسفر عن إصابة أحد من افراد أجهزة الأمن.320

المشاركة

اترك تعليق