أكد رئيس حكومة إقليم كردستان، نيجيرفان بارزاني، اليوم الأحد، على ضرورة إجراء استفتاء عام يخص آلية انتخاب رئيس الإقليم، في حال عدم توصل الأحزاب السياسية إلى توافق بشأن الموضوع.
وقال بارزاني، في حديث لوسائل الإعلام، على هامش مراسيم افتتاح ممثلية الاتحاد الأوروبي في أربيل، إن “عدم توصل الأحزاب السياسية الخمسة إلى توافق يحسم أزمة رئاسة الإقليم، يوجب إجراء استفتاء عام بشأن الموضوع”.
وبشأن الجلسة الطارئة للبرلمان، التي لم يكتما نصابها القانوني في،(الـ19 من آب 2015 الحالي)، عد رئيس حكومة الإقليم، أن “الأحزاب السياسية الأربعة لم تلتزم بالاتفاق المتعلق بتأجيل الجلسة”.
وكانت الأحزاب الكردية الخمسة، أعلنت الثلاثاء الماضي الموافق،(الـ18 من آب الحالي)، عن اتفاقها على تأجيل جلسة البرلمان ليوم غد الأربعاء، لمناقشة موضوع رئاسة الإقليم، عازية ذلك إلى “حاجتها” لمزيد من الوقت والمشاورات بشأن الموضوع.
يذكر أن الأطراف الكردستانية الرئيسة، وهي الحزب الديمقراطي الكردستاني، الاتحاد الوطني الكردستاني، حركة التغيير، الاتحاد الإسلامي الكردستاني، الجماعة الإسلامية الكردستانية، عقدت خلال الأيام الماضية، سلسة اجتماعات مكثفة، آخرها اليوم الأحد، في مدينة السليمانية، للتوصل إلى توافق بشأن رئاسة الإقليم.
ويطالب الحزب الديمقراطي الكردستاني، بالتمديد لرئيسه، رئيس الإقليم الحالي، مسعود بارزاني، الذي انتهت ولايته في،(الـ19 من آب 2015 الحالي)، وإجراء انتخابات عامة لاختيار رئيس الإقليم، في حين تصر غالبية الأحزاب الأخرى على تغيير نظام الحكم في كردستان إلى برلماني، واختيار الرئيس من قبل برلمان كردستان.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here