بغداد/كنوز ميديا
اعلنت اللجنة المالية البرلمانية، الجمعة، ان موضوع الديون المستحقة على العراق تشوبها الكثير من التعقيدات وان اللجنة لا تعرف المقدار الحقيقي لهذه الديون.

وقالت عضو اللجنة نجيبة نجيب ان “اللجنة فتحت هذا الموضوع اكثر من مرة ولكن وزارة المالية والتخطيط لم تعطنا حتى الان الارقام الحقيقية والجهات التي يدين العراق لها ماليا”.

مشيرة الى ان “الارقام التي لدى اللجنة تشير الى ان الديون المستحقة على العراق تتجاوز 38 مليار دولار ولكن هذه الارقام قديمة حيث ان العراق يدفع سنويا وفق الاتفاقات المبرمة بينه وبين الامم المتحدة”.

واضافت ان “الديون العراقية تتمحور في اربعة اقسام هي ديون نادي باريس التي تم حذف الغالبية فيها بالاضافة الى ديون دول الخليج عن الحرب العراقية الايرانية وحرب الكويت بالاضافة الى الدائنين التجاريين وهناك دول ايضا ولكنها خارج نادي باريس لها ديون على العراق”.

واكدت ان “نادي باريس الغى ما يصل الى 80 % من ديونه في السابق على العراق بحسب الدبلوماسية العراقية”.
وتكبد العراق خسائر فادحة في المعاملات التجارية والتعاقدات الملزمة مع الدول جراء حرب الثمانين والتسعين والتي كلفت الشركات المتعاقدة خسائر ايضا واضطرارها الى ترك العمل داخل العراق في حينها.انتهى “20”

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here