كنوز ميديا/ اكدت قيادة عمليات بغداد ، اليوم الثلاثاء ، استمرار العمليات العسكرية والامنية في منطقة حزام بغداد وتامين النيران غير المباشرة التي كانت تستهدف العاصمة بغداد.

 و صرح العميد سعد معن الناطق باسم عمليات بغداد خلال حديث صحفي ان عمليات الشهيد اللواء الركن نجم السوداني بقيادة عمليات بغداد والقوات المتجحفلة معها من شرطة اتحادية وابناء العشائر مستمرة في تحرير الكثير من المساحات التي كانت تسيطر عليها عناصر داعش في منطقة الكرمة .

 واوضح معن ان المرحلة الثانية من العمليات بدءت وتم فتح الطريق الطريق من تقاطع التقسيم الى جسر الرعود صعودا الى الثرثار وقطع وجميع الامدادات على عناصر داعش. مبيناً ان العمليات التعرضية مستمرة وسياسة قظم العظم شيئنا فشيئاً تطبق بشكل جيد.

 وتابع معن بان هناك تنسيق مع ابناء العشائر وهم يطلبون دائما الانضمام مع القوات الامنية والقتال معهم ضد عناصر داعش الارهابية . مشيراً ان لواء 30 هو من ابناء العشائر لمنطقة الكرمة شكل للمشاركة مع القوات الامنية في تحرير مناطقهم .

 واضاف: تم تامين النيران غير المباشرة التي كان يستخدمها العدو باتجاه مناطق الغزالية والشعلة والكاظمية وهو نجاح كبير لعمليات بغداد. ملمحاً بان هناك عمليات رصد جوي مستمرة ومسح لكافة الحركات التي تقوم بها المجاميع الارهابية.

 

يشار ان وزارة الدفاع اعلنت ، ان عمليات بغداد تواصل تطهيرها لمناطق شرق ومركز ناحية الكرمة شمالي محافظة الانبار من عناصر تنظيم داعش الارهابي.   وقالت الوزارة في بيان تابعته كنوز ميديا  ان “عمليات بغداد، تواصل بقطعاتها من الجيش والشرطة وأبناء العشائر الغيارى فعالياتها ولليوم الرابع والعشرين على التوالي في تطهير مناطق شرق ومركز ناحية الكرمة شمالي محافظة الانبار، من عناصر تنظيم داعش الارهابي”.

وبدات  عمليات تحرير شرق ناحية الكرمة بعد تظاهرات حاشدة في منطقتي الشعلة والكاظمية اللتين اصبحتا في مرمى الصواريخ وقذائف الهاون التي تنطلق من الناحية واوقعت العديد من الشهداء والجرحى ، اضافة الى اضرار مادية جسيمة في عدد من المباني السكنية و نزوح العديد من العوائل التي كانت تقطن منطقة الدوانم غربي بغداد . t.f.r

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here