كنوز ميديا

 أكد عضو اللجنة المالية النيابية احمد سرحان ، اليوم الاثنين ،  ان تنفيذ موضوع سلف الموظفين والدرجات الوظيفية هي من اختصاص السلطة التنفيذية، مبيناً ان العمل بهذين الأمرين غير ممكن الآن بسبب عدم توفر السيولة النقدية التي تأثرت بفعل حالة التقشف في البلاد.

وقال سرحان في حديث مع “الاتجاه برس” ان هذين الموضوعين لا يشكلان ضرورة ملحة وها ما يستدعي عدم الضغط على الحكومة من اجل تنفيذهما لحين توفر انتهاء الازمة المالية التي تمر بها البلاد، لافتا الى ان هناك اولويات والتي من اهمها الدفاع والصحة.

واشار الى ان العراق يشكو الان من ازمة مالية كبيرة نتيجة تدهور اسعار النفط في الاسواق العالمية، مشيرا الى ان العراق لا يمكن ان يستلم مبالغ تصدير النفط الا بعد مرور شهرين من تاريخ تصديره وهذا يؤثر بطبيعة الحال على الميزانية اي ان يحول الى البنوك الاميركية ومن ثم الى البنوك العراقية وهذا الشيء يجب ان يدركه الشعب العراقي.

واضاف ان الحكومة العراقية لو توفرت لها السيولة المالية الكافية لقامت بتنفيذ جميع بنود الموازنة العامة للبلد، والعمل على صرف ما يخدم المواطن كالسلف والدرجات الوظيفية، وغيرها من الامور.

يذكر, ان وزارة المالية قررت منذ عام 2008 وعن طريق مصرفي الرافدين والرشيد وبالتنسيق مع وزارات ودوائر الدولة، منح سلف وقروض للموظفين مختلفة على إلا تقل خدمة الموظف عن خمس سنوات وفقاً للشروط والضوابط المحددة لذلك، وأن لا يتجاوز القرض 50 مليون دينار وبفائدة 8% على أن تسدد خلال عشر سنوات.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here