كنوز ميديا
اعتبر التحالف الوطني، النائب عن كتلة متحدون احمد العلواني، “بوقا من ابواق الفتنة في البلاد”، مؤكداً ان تصريحات العلواني تسيء للعراق وللمكون السني قبل الشيعي، معلنا عن جمع تواقيع لاتخاذ الاجراءات القانونية بحقه.

وقالت النائب عن التحالف حنان الفتلاوي في مؤتمر صحفي مع عدد من نواب التحالف الوطني تابعته كنوز ميدياان” إن “العراق يمر اليوم بمرحلة حساسة ويواجه تحديات نتيجة الظروف التي تمر بها المنطقة وتحديدا ما يحصل في سوريا”، مضيفةً أن ” هذه التحديات تتطلب من جميع مكونات الشعب العراقي والمتصدين للعملية السياسية رص الصفوف وتوحيد الكلمة وتفويت الفرصة على كل المغرضين الذين لا يريدون الخير للعراق”.

واستدركت بالقول “لكن اننا نتفاجىء في هذه الظروف والمساعي الحثيثة التي تقوم بها الكتل السياسية من اجل تقريب وجهات النظر وعقد الاجتماعات ومواثيق الشرف من اجل دعم العملية السياسية، بتصريحات طائفية من النائب احمد العلواني التي لا يليق بها ان تصدر من نائب او آي شخص من مكونات البلاد، لانها اساءة لمكون يمثل الاغلبية”.

وتابعت “نطالب نحن كتحالف وطني العشائر العراقية الشريفة بان تتبرأ من تصريحات العلواني لانها تسيء للعراق ولمكون السني قبل الشيعي، ان مثل هكذا تصريحات غير مقبولة منه ومن غيره”، مضيفةً “نطالب الادعاء العام بأن يبادر بتحريك دعوى قضائية ضد المدعو العلواني لانه اصبح بوقاً من ابواق الفتنة وسبب من اسباب اشاعة الكراهية بين مكونات الشارع العراقي التي عاشت بسلام وامان لعقدة طويلة من الزمن بانسجام وتآخي”.

واعلنت الفتلاوي “عن جمع تواقيع من جميع مكونات التحالف الوطني تطالب فيها رئاسة مجلس النواب لاتخاذ الاجراءات القانونية وتطبيق النظام الداخلي بحق العلواني لكونه يتمتع باجازة مفتوحة لاكثر من ستة اشهر من دون ان تتم محاسبته “، معربة عن اسفها بان “رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي قام بتسويف طلب الوطني بمحاسبة العلواني وفق النظام الداخلي لمجلس النواب”، مضيفة “نحن نعرف اذا أريد تسويف موضوع يتم تشكيل لجنة تحقيقية به”، لافتةً الى أن “تصريحات العلواني لا تحتاج الى دليل اوتحقيق بغض النظر عن كل شيء انه يسىء للشارع العراقي لانه يدعو الى الفتنة والتفرقة بين مكونات الشارع العراقي”.320

المشاركة

اترك تعليق