متابعة/كنوز ميديا- شارك المسلمون وأبناء الأقليات، المسيحين في طقوسهم حتى في حضور القداس بثاً لروح الأخوة ونبذاً للطائفية،في ما نصب مجلس محافظة بغداد بمناسبة الاحتفال باعياد برأس السنة الميلادية شجرة ميلاد في تقاطع الرواد بمنطقة المنصور بارتفاع ثلاثة أمتار، بعد نصب واحدة في ساحة الفردوس بارتفاع 25 مترا، والآخرى في شارع الربيعي بارتفاع 20 مترا.
وأعلن وزير البيئة سركون صليوأن”مجلس الوزراء قرر اعتبار يوم غد الأربعاء عطلة رسمية، وبين أنه بمناسبة عيد ميلاد السيد المسيح عليه السلام”.
وكان بطريرك الكلدان في العراق والعالم لويس روفائيل ساكو قد دعا المسلمين إلى مشروع السلام، من أجل إيقاف العنف وتفعيل منطق الحوار والاستقرار والحرية والكرامة والعدالة في بلداننا التي تنهشها الصراعات.
وأوعزت الحكومات المحلية في المحافظات بنصب أشجار ميلاد كبيرة في بعض المدن، تضامناً مع المسيحيين، فيما استغل أصحاب المحال التجارية المناسبة مزينيين واجهات محالهم بدمى بابا نويل والأشجار والأضواء والألوان التي غلب عليها الأحمر ما أضاف لمنظر الأحياء جواً ساحراً.ss

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here