بغداد / كنوز ميديا – أكدت النائبة عن كتلة الأحرار مها الدوري أن ما حدث اليوم في جلسة مجلس النواب بخصوص المتظاهرين حالة غير طبيعية ولا يمكن السكوت عنها.
وقالت الدوري في مؤتمر صحفي عقدته في مبنى البرلمان اليوم الثلاثاء، إن “كتلة الأحرار طالبت رئاسة المجلس بإدراج موضوع تظاهرات السبت الماضي وما تعرض له المتظاهرون”.
وأضافت أنه “تم رفض إدراج مناقشة ما تعرض له المتظاهرين”، مبينة أن “البعض صوت بالإيجاب والبعض الآخر صوت بالرفض”.

وأوضحت أن “هناك بعض النواب اعتبروا أن ما حصل نتيجة قيام المتظاهرين بضرب قوات مكافحة الشغب، (والتي أسمتها قوات مكافحة الشعب)، وهم أي المتظاهرين من سكب على نفسه الصبغ الأحمر وان جلال الشحماني وأثير الجوراني هم من اعتدوا على أنفسهم وركلوا أنفسهم”، معتبرة ذلك “هراء وكذب واضح”.
وطالبت الدوري رئاسة المجلس بان “يعاد التصويت على إدراج موضوع التظاهرات وإذا لم يتم التصويت أطالب بكشف من صوت ضد إدراجه”. انتهى99

المشاركة

اترك تعليق