بغداد / كنوز ميديا- بحث نائب رئيس الوزراء العراقي روز نوري شاويس، الاثنين، مع السفير البريطاني في العراق، العلاقات بين البلدين، فيما ابدى الاخير قلق بلاده من تدهورها و تأثيراتها “الخطيرة” على الحياة اليومية للمواطن العراقي.

وقال بيان صحفي صادر عن مكتب شاويس، تلقت (كنوز ميديا) نسخة منه، ان شاويس “استقبل سفير المملكة المتحدة في بغداد سايمون كوليس. وجرى خلال اللقاء استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها وتطويرها لما فيه مصلحة الشعبين الصديقين”، مبينا، انه “جرى التداول في الاوضاع الامنية الاخيرة في العراق وابدى كوليس قلق بلاده من تدهورها وتأثيراتها الخطيرة على الحياة اليومية للمواطن العراقي واضرارها بعملية البناء والاعمار”.

واضاف، ان “الجانبين تباحثا في موضوع الاحداث التي تجري في المنطقة وخصوصا سوريا وقدم السفير البريطاني شرحا عن موقف حكومة بلاده بعد قرار البرلمان البريطاني بعدم المشاركة في اي ضربة عسكرية على سوريا”.

وتابع البيان، ان “الجانبين بحثا الجهود التي تقوم بها مفوضية الانتخابات من اجل اجراء الانتخابات البرلمانية في اقليم كوردستان؛ وبهذا الشأن اكد السفير البريطاني استعداد بلاده لتقديم كل الدعم لإنجاح هذه التجربة الديمقراطية المهمة وارسال مراقبين للاشراف على العملية الانتخابية”، مشيرا الى ان “السفير البريطاني وجه دعوة الى سيادة نائب رئيس الوزراء لحضور المنتدى الاقتصادي الاسلامي العالمي التاسع المزمع عقده في العاصمة البريطانية لندن اواخر شهر تشرين الاول المقبل”. انتهى99

المشاركة

اترك تعليق