كنوز ميديا
اتهم مجلس عشائر الاعظمية، الاثنين، بعض وسائل الاعلام بالسعي لتشويه صورته امام الحكومة عبر “تلفيق” التصريحات غير الدقيقية والكاذبة ونسبها له، مبدياً تأييده الكامل للاجراءات الحكومية المنفذة لمحاربة الجماعات المسلحة.

وقال رئيس المجلس الشيخ صباح العبيدي في حديث إن “بعض وسائل الاعلام دأبت خلال اليومين الماضيين على تلفيق تصريحات منسوبة الى مجلس عشائر الاعظمية تحاول من خلالها خلق مشكلة بين مجلس العشائر الممثل الرئيس لاهالي الاعظمية وبين الحكومة لاغراض سياسية”.

واضاف العبيدي أن “مجلس عشائر الاعظمية والاهالي ابدوا تأييدهم لجميع الاجراءات الحكومية وتحركات القوات الامنية في محاربة الجماعات المسلحة في اي مكان من البلاد”، لافتا الى ان “كل ما ينشر من تصريحات منسوبة الى مجلس العشائر بخلاف موقفه الداعم للقوات الامنية هو افتراء وعار عن الصحة”.

وكان عدد من وسائل الاعلام المحلية قد تناقل تصريحات منسوبة الى رئيس المجلس صباح العبيدي ينتقد فيها العمليات العسكرية الجارية في مناطق حزام بغداد.

وتنفذ قوات عسكرية عراقية مدعومة بغطاء جوي سلسلة عمليات في مناطق حزام بغداد ومحافظات ديالى والانبار وصلاح الدين ونينوى والفرات الاوسط في اطار خطة امنية واسعة لملاحقة مسلحي تنظيم القاعدة اطلقت عليها تسمية “ثأر الشهداء”.

وأعلنت وزارة الداخلية أمس الاحد عن وضع خطة أمنية جديدة خلال الأيام المقبلة على خلفية الخروق الأمنية الأخيرة، مؤكدة استمرار عملية “ثأر الشهداء320

المشاركة

اترك تعليق