كنوز ميديا/ بغداد

وضع مدر المنتخب الأولمبي هادي مطنش ولاعبوه، ذذقن المنتخب في قبضة القرعة بعد التعادل مع المنتخب العماني بدون أهداف في مباراتهما التي جرت، الثلاثاء، ضمن منافسات المجموعة الثانية لبطولة غربي آسيا، حيث تساوت منتخبات المجموعة بالنقاط ليحتكموا للقرعة التي ستحدد الفريق المتاهل لنصف نهائي البطولة.

ولم يقدم المنتخب العراقي ماكان منترا منه حيث تكررت نفس الأخطاء سميا مايتعلق بتوظيف اللاعبين، وشهد الشوط الأول من المباراة التي جرت على ملعب جاسم بن حمد في نادي السد القطري، أداء متوسطا من الفريقين الذين لم يفلحا في هز الشباك لينتهي الشوط بالتعادل السلبي.

وفي الشوط الثاني لم يتغير الأداء حيث ظهر الفريق العماني بصورة أفضل نسبيا من المنتخب العراقي الذي فقد منطقة الوسط وتخلى عن الإختراق من العمق، فيما لم تكن الكرات المحولة من الأطراف مركزة فضلا عن لجوء اللاعبين للتسديد من مسافات بعيدة بشكل مبالغ فيه، وعاب على المنتخب أيضا المناولات المتشنجة والصعبة بين اللاعبين، ولم يتمكن المهاجم مهند عبد الرحيم من التعامل مع الكرات بشكل سليم حيث بقي مستسلما ووحيدا في المنطقة الأمامية دون رجوعه لاستلام الكرات بعد غياب واضح لصانع الألعاب، فيما انقذ قائم المرمى العراقي كرة عمانية في الدقيقة 78 لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي.

وبهذه النتيجة تكون منتخبات المجموعة العراقي والعماني والبحرين تساوت بالنقاط لتحتكم إلى القرعة التي ستحدد المنتخب المتأهل لنصف نهائي البطولة.

 

*88*

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here