كنوز ميديا/ بغداد – اعلن النائب التركماني من مدينة امرلي نيازي اوغلو، اليوم الاحد، ان القوات الامنية العراقية والتشكيلات الساندة معها ومنها كتائب حزب الله تمكنت من فك الحصار عن ناحية امرلي التابعة لمحافظة صلاح الدين.

وقال اوغلو في مؤتمر صحافي عقده بمجلس النواب تابعته (كنوز ميديا)ان “القوات الامنية العراقية من الجيش، وكتائب حزب الله والبيشمركة، وسرايا المقاومة الإسلامية، ومتطوعي الحشد الشعبي من التركمان، استطاعوا فك الحصار عن مدينة امرلي، وطرد عصابات داعش والتكفيريين والإرهابيين، وتخليص المدينة من خطر اولئك الاوباش”.

واضاف أن “الطريق البري من بغداد الى كركوك سيكون امنا وسالكا في القريب العاجل، ونأمل ان تكتمل الفرحة بعد دحر الدواعش من جميع مناطق ومحافظات العراق”.

وبين ان “اهالي ناحية امرلي وعددهم 17 الف نسمة من النساء والاطفال والشيوخ والرجال قاوموا ببسالة منذ اكثر من 70 يوما حصار الارهابيين رغم نقص الغذاء والدواء وقلة السلاح المتوفر لديهم بالاعتماد على الإمكانيات البسيطة، لكنهم ابوا ان يستسلموا للزمر الارهابية والتكفيريين من داعش”، مشيراً الى أن “الامدادات كانت تصل الى الاهالي عبر الجو من الطائرات فقط، وهي لم تكن تكفي لسد حاجة العوائل لانهاء معاناتهم والتخفيف عنهم”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here