كنوز ميديا / متابعة – أمهل قادة الاتحاد الأوروبي روسيا أسبوعا واحدا لتغيير موقفها في اوكرانيا وإلا وقعت تحت طائلة عقوبات جديدة.

وفي ختام قمة طارئة في بروكسل، أعلن رئيس المجلس الأوروبي، هيرمان فان رومبوي، أن زعماء الاتحاد قرروا أن يطلبوا من اللجنة التنفيذية بالاتحاد وجهازه الدبلوماسي “بدء العمل التحضيري بشكل عاجل” لفرض عقوبات جديدة وتقديم مقترحات كي تدرسها حكومات الاتحاد في غضون أسبوع.

وأشار فان رومبوي إلى أن القرار بشأن العقوبات سيتم اتخاذه “بحسب تطور الوضع على الأرض”.

بدورها، قالت المستشارة الألمانية، أنگيلا ميركل، للصحفيين إن الاتحاد الأوروبي سيفرض عقوبات جديدة على روسيا إذا لم يحدث تغير في الوضع الراهن في أوكرانيا أو إذا تدهور الوضع.

 وأوضحت ميركل أن هذه العقوبات الاقتصادية تستهدف على نحو خاص قطاعي المال والطاقة، على غرار المنحى الذي سلكته الأمور منذ نهاية يوليو/ تموز.

ولكن لم يعرف متى قد يتم تنفيذ هذه العقوبات بشكل فعلي.

وذكر مصدر اوروبي ان المستشارة الالمانية كانت تأمل في فرض عقوبات جديدة اعتبارا من الاربعاء، اي قبل قمة حلف شمال الاطلسي في ويلز الاربعاء. لكن بعض الدول اعترضت على ذلك في غياب تفاصيل عن بعض القطاعات.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here