أعرب المدرب المساعد لفريق الزوراء صباح عبد الحسن، الأحد، عن رضاه على المستوى الذي قدمه اللاعبون خلال مباراتهم أمام الشرطة بدوري النخبة رغم ان النتيجة لم تأتي بمستوى الطموح، مؤكدا أن فارق الإمكانيات ونوعية اللاعبين يرجحان كفة الشرطة، فيما أشار إلى اعتماد الزوراء على العنصر الشبابي.

وقال صباح عبد الحسن إن “الأداء الذي قدمه لاعبوالزوراء في مباراتهم أمام الشرطة كان مقنعا ومقبولا رغم ان التعادل ليس طموحنا اذ كنا نبحث عن النقاط الثلاث”، مبينا أن “الفارق الكبير بالإمكانيات المادية ونوعية اللاعبين وتوفر البدائل يرجحان كفة الشرطة”.

وأضاف عبد الحسن ان “الفريق لم يظهر بما يليق في الشوط الأول نظرا لحساسية المباراة بيد انه في الشوط الثاني وبعد اعتماد الزيادة العددية في المنطقة الأمامية أخطر مرمى الشرطة وتمكن من تسجيل هدف التعادل”، مشيرا إلى أن “االزوراء اعتمد بشكل كبير على لاعبين شباب كبدلاء وتم إشراكهم في الشوط الثاني في مباراة كبيرة ومهمة”.

وكانت مباراة فريقي الزوراء والشرطة التي جرت على ملعب الشعب الدولي انتهت بالتعادل بهدف لكل من الفريقين.

المشاركة

اترك تعليق