كشف النائب في البرلمان العراقي، عدنان الزرفي، في تسجيل صوتي، ملابسات ما حدث في جلسة البرلمان الخاصة بالتصويت على الوزراء ال7 الجدد في الكابينة الوزارية.
وقال الزرفي إن ما حصل لم يشهده البرلمان منذ تأسيسه وإلى اليوم، حيث لم تأخذ عملية التصويت على الوزراء أكثر من ٧ دقائق، وأنه لم يكن هناك أي احتساب للأصوات، وهو ما يدعونا للطعن بشرعية هذه الجلسة، والتوجه للقضاء العراقي.
وأضاف: أن هناك بعض المغالطات التي تحدث وتم غض الطرف عن مطالبات النواب باحتساب الأصوات، مشيراً إلى أن وزير الكهرباء لم يحصل سوى على 40 صوتاً،
وتابع الزرفي، بأن هنالك ثلاث وزراء لا يستحقون تسلم أي منصب بالحكومة، ومنهم وزير الخارجية الذي لا يحمل الجنسية العراقية، وهو ما يعتبر كارثة.
وعن وزير النفط، أكد الزرفي أن بملف الوزير 37 ملف فساد، وبدلاً من ذهابه للسجن يكافئ بتسلم وزارة النفط العراقية.
واختتم بأن وزير التجارة، بحقه أكثر من شكوى بقمع “الثورة الشيعية”، واستغرب من موافقة الكتل الشيعية على تعيينه.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here