كنوز ميديا – قتلت قوات الحشد الشعبي، الاثنين، احد ابرز قادة داعش بكمين على الحدود بين ديالى وصلاح الدين.

وقال كشف القيادي في الحشد الشعبي صادق الحسيني ،ان “قوة مشتركة نصبت كمين من بعض ظهر اليوم في اطراف الميتة على الحدود بين ديالى وصلاح الدين وتصدت لدراجة نارية يقودها اثنين من ارهابيي داعش ما اسفر عن مقتل احدهم وهو قيادي في التنظيم وفق المعلومات الاولية”.

واضاف الحسيني،ان “4 من ارهابيي داعش قتلوا حتى الان في كمائن على الحدود بين ديالى وصلاح الدين خلال الاسبوعين الماضيين”، مؤكدا بان الحشد الشعبي قطع بانتشاره قرب الميتة احد اهم واخطر ممرات تسلل التنظيم من صلاح الدين صوب ديالى من خلال حاوي العظيم وصولا الى عمق المدن والقرى للعبث بالامن والاستقرار الداخلي”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here