كنوز ميديا – دعت خلية الازمة، اليوم السبت، المشاركين في الزيارة الرجبية لحجز انفسهم لمدة اسبوعين، كإجراء وقائي لعدم تفشي فيروس كورونا في البلاد.

وقالت هيأة المنافذ الحدودية في بيان إن “لجنة الأمر الديواني 55 لسنة 2020 المعنية بمتابعة واتخاذ القرارات اللازمة لمنع انتشار فايروس كورونا المستجد عقدت  اجتماعها برئاسة جعفر صادق علاوي وزير الصحة والبيئة وبمشاركة أعضاءه عمر الوائلي رئيس هيأة المنافذالحدودية وممثلي الوزارات والمؤسسات الأمنية والخدمية”.
واضافت: “حضر هذا الاجتماع حسن الكعبي النائب الأول لرئيس مجلس النواب وقتيبة الجبوري رئيس لجنة الصحة والبيئة البرلمانية والنائب جواد الموسوي وكذلك حضور وزير الداخلية ياسين الياسري”.
وتابعت: “كان لأعضاء البرلمان العراقي حضوراً في هذا الاجتماع بعد أن شكلت خلية أزمة من قبلهم لمتابعة الإجراءات المتخذة من كافة القطاعات الحكومية للوقاية من فايروس كورونا واللجنة برئاسة الكعبي وعضوية أغلبية أعضاء لجنة الصحة والبيئة البرلمانية”.
ونوقش في “الاجتماع الموقف الوبائي العالمي وانعكاساته على الواقع الصحي العراقي قدمه ممثل منظمة الصحة العالمية، والإجراءات الوقائية المتخذة للتصدي لهذا الوباء وما اتخذته دائرة الصحة العامة للسيطرة على انتشاره، وكذلك الوقوف على الاحتياجات الآنية من أجهزة ومستلزمات طبية وتوفير التخصيصات اللازمة لتوفيرها” .
كما استعرض الاجتماع “الدور الإعلامي لشبكة الاعلام العراقي والخطوات التثقيفية والتوعوية الموجهة للجمهور ومدى فاعليتها وصداقية مصادرها”.
كما نوقش “موضوعة الأجانب العالقين في العراق والعراقيين العالقين في الخارج وإيجاد آلية عمل لإيجاد الحلول المناسبة لها”.
وكان للكعبي كلمة خلال الاجتماع مشيدٱ من خلالها “بجهود السادة أعضاء الأمر الديواني مقدرأ حرصهم الكبير على صحة المواطن العراقي وسلامته من هذا الوباء العالمي مؤكدأ دعم مجلس النواب العراقي لكل المقررات الصادرة من اللجنة والتي استندت إلى موضوعية ومهنية أعضاءها”.
وخلص الاجتماع إلى “جملة من المقررات أهمها التأكيد على الالتزام بالحظر المعلن ومنع التنقل والتجمعات والدعوة إلى المشاركين في الزيارة الدينية إلى حجر أنفسهم منزليٱ ولمدة أسبوعين لمتابعة حالتهم الصحية من قبل الفرق الصحية والثناء على الحملات التطوعية لأبناء شعبنا لدعم جهود وزارة الصحة والمؤسسات الأمنية للتصدي للوباء ومنع انتشاره،والتأكيد على استمرارية الإجراءات السابقة بغلق الحدودامام المسافرين والتبادل التجاري مع دول الجوار إيران والكويت مع ضمان الحركة التجارية بين المحافظات”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here