أصدرت الجبهة الوطنية المدنية “موج” بيانًا بشأن الاحداث الجارية في العراق، مؤيدة الإصرار على محاسبة قتلة المتظاهرين.

وقال الناطق الرسمي للجبهة الوطنية المدنية وسام البياتي في بيان أنه “مرت على العراق حراكات كانت من أولى خيارات التحول المرحلي في معطياتها عدم الرضوخ للاملاءت الإقليمية او الطائفية، ولاسيما التي كانت تلعب دور كبيرا في رسم السياسات والبرامج الحكومية وفرضها على الارادة العراقية الوطني”.

وأضاف “نظرًا لذلك برهن المتظاهر العراقي على الثبات الوطني ورفض اي تدخل خارجي وكانت نتائجها مؤخراً رفض حكومة اعتمدت على التنازلات والرجوع للمربع الاول بالمحاصصة وتقاسم المناصب معتمدة على فرض جهات سياسية معينة”.

وأكد البياتي على “موقف اياد علاوي خلال مطالبته المستمرة  بمحاكمة قتلة المتظاهرين علنياً وتعويض الشهداء والجرحى منهم ومحاسبة سراق المال العام و كشف رموز الفساد”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here