مسؤول ايراني: داعش دخل الساحة مستغلا الزي المدني العراقي بدعم السفارتين السعودية والاميركية

1
185 views

كنوز ميديا – قال حسين امير عبداللهيان، المساعد الخاص للشؤون الدولية لرئيس مجلس الشورى الاسلامي الإيراني، اليوم الخميس، إن تنظيم داعش دخل الى الساحة مستغلا الزي المدني وينوي انتهاك حرمة محافظتي كربلاء والنجف.

وذكر عبداللهيان في تدوينة، أن “ثالوث السعودية واميركا والكيان الاسرائيلي يستهدف ديمقراطية وسيادة واستقلال العراق”.

وأشار الى أن “تنظيم داعش دخل الساحة مستغلا الزي المدني العراقي وبدعم كل من السفارتين السعودية والاميركية في بغداد، وينوي انتهاك حرمة كربلاء والنجف”.

وأضاف، أنه “دون أدنى شك أن مكر اعداء العراق سيرتد عليهم”.

وفي وقت سابق من اليوم، أدانت الخارجية الايرانية، الاعتداء على قنصليتها في محافظة النجف بالعراق.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي، إنه “على الحكومة العراقية ضرورة التعامل بمسؤولية وحزم مع العناصر المخربة التي هاجمت القنصلية الايرانية”.

وأضاف، أن “من مسؤولية الحكومة العراقية هي حماية المراكز الدبلوماسية والدبلوماسيين في بلادها”.

هذا وابلغت الخارجية الايرانية السفير العراقي لدى طهران رسميا باحتجاج ايران الشديد على الاعتداء الذي تعرضت له قنصليتها.

وكان مجموعة من المتظاهرين الغاضبين أقدموا ليل أمس الأربعاء على احراق جزء من مبنى القنصلية الإيرانية في محافظة النجف.

 

1 تعليقك

  1. نعييد ونكرر ان من واجب جميع العقلاء بالعراق وخاصه الحياديين مثل المرجعية ان يطالبو المتظاهرين بسرعه توقف عن التظاهرات لانها اصبحت الان تاخذ مسار اخر واستخلها مخربون وارهابيين لاثارة الفتنه واشعال حروب داخلية لايمكن اطفاءها لاحقا ،، فيجب على المرجعيات ان تامر المتظاهرين ان يعودو الى بيوتهم واعمالهم ودراساتهم حرصا على على امن العراق

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here