النزاهة تضبط تلاعباً بقيمة مليار و200 مليون دينار في بلدية الموصل

0
247 views

كنوز ميديا – أعلنت دائرة التحقيقات في هيأة النزاهة، الأحد (24 تشرين الثاني 2019)، عن تمكَّنها من ضبط حالات مغالاة في الأسعار وعدم مطابقة للمواصفات لمواد تعود لوحدة هندسة المرور في بلدية الموصل.

وقالت الهيأة في بيان، إن “الدائرة أشارت، في حديثها عن تفاصيل العمليَّة، إلى أنَّ ملاكات مديرية تحقيق نينوى، التي انتقلت إلى معمل الأسفلت العائد إلى بلدية الموصل قامت بضبط مواد مختلفة تشمل (مطبات صناعية مختلفة الأنواع وإشارات مرورية وعلامات إرشادية وأعمدة مختلفة)، فضلاً عن مواد أخرى تعود لوحدة هندسة المرور في بلدية الموصل، مبينة أنه تم شراء تلك  المواد من قبل محافظ نينوى السابق بموجب عقود مع عدة شركات”.

وأضافت أن “قيمة تلك المواد بلغت (1,200,000,000) مليار دينار، وإن العقود تعود لشهر كانون الثاني 2018، لافتة إلى أن العملية أسفرت عن ضبط  مهندس في معمل الأسفلت العائد إلى البلدية، وهو عضو في لجنة الإشراف على تنفيذ العقد؛ لقيامه بالتصرف بقسم من المواد”.

وأوضح البيان أن “المهندس القائم بالعمل حالياً امتنع من تسلم المواد وإدخالها مخزنياً؛ لوجود مغالاة في الأسعار وعدم مطابقتها للمواصفات، مشيرة إلى أن المواد لم يتم إدخالها مخزنياً حتى الآن”.

وأكدت الهيأة أنه “تم تنظَّـيم محضر ضبطٍ أصولي بالمُبرزات المضبوطة مع الأوليَّات في العملية التي تمَّت، بناءً على مذكرة قضائية، وعرضه بصحبة المُتَّهم على الهيأة التحقيقية القضائية المُختصَّة بقضايا النزاهة في نينوى، التي قرَّرت توقيفه وفقاً لأحكام المادة (340) من قانون العقوبات”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here